الرئيسية | المواضيع الدراسية | اللغة العربية | تَـوْصِيـات - تَـذْكِـرات - تنـبيهـات

تَـوْصِيـات - تَـذْكِـرات - تنـبيهـات

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
تَـوْصِيـات - تَـذْكِـرات - تنـبيهـات

(إلى مدرِّسي الأدب العربيّ في المدارس الثانويّة -ومنهم إلى الطلبة المتقدّمين إلى امتحانات البجروت في الأدب العربيّ)

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

فـي مـا قـبـل الامـتـحـان:

 

(1) من الضروريّ والواجب استيفاء دراسة كـلّ النصوص التي يشملها التركيز. ننصح الجميع بالامتناع كلّـيًّا عن "المغامرة" في التجهُّز لامتحان الأدب فتُدرَس نصوص وتُهمَل أخرى إهمالاً تامًّا. في هذا الصدد، نلفت الانتباه أنّ كلّ الاحتمالات واردة في ما يتعلّق بنوعيّة النصوص التي سيُسأل الطلبة عنها في امتحان البجروت (أدب قديم؛ أدب حديث؛ نثر؛ شعر...).

 

 

(2) عند الاستعداد الدراسيّ للنصوص الطويلة (في الرواية والمسرحيّة)، لا ينبغي الاكتفاء بقراءة تلخيصات عن العمل الأدبيّ. ليس ثمّة ما يُغني عن قراءة العمل الأدبيّ كـامـلاً. إحاطة الطالب بتفاصيل العمل الأدبيّ المهمّة هي التي تكشف وتثبت مدى فهمه وتمكُّنه من المادّة، ومقدارَ جِدّيّته واستعداده للامتحان. الإجابات هنا يجب أن تتضمّن شواهد من النصّ يكون الشرح مبنيًّا عليها.

 

 

(3) في مجال الإجابة عن الأسئلة الفنّـيّة والأسلوبيّة، ينبغي التدرّب جيّدًا. بعض الطلبة لا يُقْدمون على حلّ هذه الأسئلة، وحين يجيبون لا يُفلحون. في هذه النوعيّة من الأسئلة، لا تُقبَل الإجابات المختزلة غير الموضِّحة التي لا تكشف عن فهم الطالب فهمًا حقيقيًّا. المقصود بهذا الإجاباتُ التي أصبحت أشبه بتعابير جاهزة (تلك التي على غرار: ترسيخ الفكرة؛ توضيح الصورة...). في المعتاد، المراد هنا شرحُ ما يُطلب والإتيانُ بما يناسب (ممّا ورد في النصّ) ابتغاءَ تدعيم الإجابة.

 

 

(4) من المُجْدي إطْلاعُ الطلبة على نماذج امتحانات بجروت سابقة، وتقديمُ توجيهات بشأن حلّ أسئلة الأدب. نوصي بتخصيص بضع حصص تدريسيّة لهذا الغرض.

 

 

(5) من الضروريّ أن يعرف الطالب معاني المفردات والتعابير الواردة في النصوص الأدبيّة (الشعر؛ النثر القديم؛ المقالة)؛ فبعض أسئلة المضمون قد تكون في هذا الاتّجاه.

 

 

 

 

(6) في الموقع الإلكترونيّ "المنطار"، ستُنشَر قائمة بالمصطلحات الأدبيّة والنقديّة التي ينبغي للطالب أن يكون قد تعلّمها. نرجو الاطّلاع عليها ومراجعتها مع الطلبة. ستُحوَّل هذه القائمة إلى الزملاء المعلّمين من خلال المرشدات والمرشدين.

 

 

خـلال سـيـر الامـتـحـان:

 

 

 (7) من المهمّ التنبّه إلى إمكانيّات الاختيار؛ فلا تَنقص الحلول ولا تزيد. على الطالب قراءة المطلوب -في التوجيهات وفي الأسئلة- قراءة متأنيّة متيقّظة، والانتباه إلى الأسئلة الفرعيّة ضمن السؤال الواحد. 

 

 

(8) من المهمّ أن يشير الطالب إلى رقم سؤال كلّ إجابة يكتبها. حرصًا على وقت الطالب (وهو ضيّق في امتحان وحدة الأدب)، نوصي بعدم نسخ السؤال والاكتفاء بكتابة رقمه.

 

 

(9) مراعاة الترتيب ووضوح الخطّ مراعاةً لائقة كافية تُساهم في خلق انطباع طيّب لدى المصحِّح عن الطالب قد يعود عليه بالفائدة. من ذلك، على سبيل المثال، أن يُفصَل بين كلّ إجابتين متجاورتين بمساحة فارغة، والاستعانة بالألوان لإبراز ما هو مهمّ.

 

 

(10) ينبغي التنبُّه إلى وجود أسئلة مركّبة في الأدب (تلك التي على غرار: أَشِرْ إلى ثلاثة مَواضع... واشرحها). في هذه النوعيّة من الأسئلة، يُخشى على الطالب من السهو وعدم الانتباه إلى بعض المطلوبات، فتأتي إجابته منقوصة، وبالتالي تكون علامته دون ما يأمل ويسعى إليه.

  

 

 (11) نسخ الإجابة من النصّ نسخًا حرفيًّا غير مطلوب وغير مقبول. المطلوب والمقبول أن يكتب الطالب إجاباته بلغته هو، داعمًا إيّاها باقتباسات عينيّة من النصّ -عند الضرورة وحين يُطلَب ذلك.

 

 

(12) من الأمور التي تعود بالفائدة على الطالب أن يضع خلاصة الإجابة في البداية، ومن ثَمَّ ينتقل إلى تفصيل إجابته. في إجابات الأسئلة التي تستوجب شرحًا غير موجَز، نوصي بتقسيم الإجابة إلى فقرتين أو أكثر -حسب ما فيها من أفكار وتطرُّقات.

 

 

(13) نلفت انتباه المعلّمين والطلبة إلى أنّ الإجابات الواردة في "الكتب المساعدة" هي رؤوس أقلام، أو إجابات جزئيّة، وليست تلك الإجاباتِ التي تحقّق للطالب علامته المنشودة.

 

 

 

(14) الشرح والتوضيح المطلوبان في كثير من الأسئلة لا يعنيان التكرار واللفّ والدوران وتناول أمور لا يطلبها السؤال.

 

توصية وطلب: نوصي الزملاء المعلّمين أن يجتمعوا بطلبتهم ضمن لقاء خاصّ قُبَيْل الامتحان، لينقلوا شفهيًّا هذه الملاحظات الضروريّة وتأكيد أهمّـيّة الالتزام بها. 

 

 

اسـتـعـدادًا جـادًّا،

وحـصـادًا مـبـارَكًـا

 

 

د. راوية بربارة

(المفتّشة المركّزة للّغة العربيّة - الوسط العربيّ)

طاقم مرشدي ومرشدات المرحلة الثانويّة      وطاقم المصحّحين الكبار لامتحانات البجروت 

 

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

1.00